الرئيسية
عن الغرفة
|
|
الخدمات الإلكترونية
شريط الأخبار
مشيداً بإعلان الميزانية التريليونية للمملكة رئيس غرفة أبها : هي الميزانية الأكبر في التاريخ وتنسجم مع الإصلاحات الاقتصادية برؤية 2030
تاريخ الخبر:- 13/04/1440

أشاد رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بأبها الأستاذ حسن بن معجب الحويزي ، بالميزانية التريليونية للمملكة التي تعد الأكبر في تاريخها سواء بالنسبة للإيرادات أو الإنفاق والسيطرة على العجز، التي تأتي انسجاما مع الإصلاحات الاقتصادية التي تضمنتها "رؤية المملكة 2030".والتي أقرها  مجلس الوزراء الموقر في جلسته التي عقدها برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله -، في قصر اليمامة، يوم الثلاثاء الحادي عشر من شهر ربيع الآخر 1440 هـ الموافق للثامن عشر من شهر ديسمبر 2018م ، وقد أوضحت الميزانية  تحقيق الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي لمعدل نمو 2.6% في العام 2019م مقابل 2.3% في العام 2018م، تدعمها الإصلاحات في مناخ الأعمال، وزيادة الفرص الاستثمارية المتاحة بزيادة مشاركة القطاع الخاص وتسارع نموه.

مؤكداً على أن القيادة الرشيدة تعمل على عدد من الإصلاحات الاقتصادية تشمل تحفيز الاستثمار وتعزيز ثقة المستثمرين، وبرامج التخصيص والإنفاق الرأسمالي الموجه بناءً على المساهمة الاقتصادية وعلى المشاريع الحيوية، بالإضافة إلى حزم تحفيز القطاع الخاص، وتنمية قطاعات وأنشطة اقتصادية جديدة، بالإضافة إلى الدور الفاعل لصندوق الاستثمارات العامة في دفع التنمية الاقتصادية وحسن إدارة وتنمية أصول المملكة على المدى المتوسط والطويل ورفع مستويات الإنتاجية، وغيرها من المبادرات التي تهدف إلى تحقيق رؤية المملكة 2030،  موضحاً :  يتوقع أن يبلغ إجمالي النفقات نحو (1.030) تريليون ريال (تريليون وثلاثين مليار ريال) أي ما يعادل 35.1% من الناتج المحلي الإجمالي، بينما يتُوقع أن يبلغ إجمالي الإيرادات لعام 2018م نحو (895) مليار ريال، بارتفاع نسبته 29.4% مقارنةً بالعام السابق، مدفوعةً بنمو الإيرادات النفطية بنسبة 39.3% والإيرادات غير النفطية بنسبة 12.4%، 

في الختام .. أوضح  الحويزي أن الميزانية التريليونية للمملكة  تمثل الخطط الطموحة التي تسعى إليها القيادة الرشيدة متمثلة في خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وولي العهد الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود – حفظهما الله -   لتنفيذ  مشاريع تنموية ستنعكس بمشيئة الله على رفاهية المواطن مستقبلا، مع توفير المزيد من فرص العمل للمواطنين والمواطنات ، وتحسين الخدمات المقدمة لهم، رفع مستوى الأداء وتطوير الخدمات الحكومية ، بما يرتقي للتطلعات ويحوز رضا المواطنين والمواطنات عن هذه الخدمات ، مما يعكس بطبيعة الحال الأهداف المرجوة من الميزانية بإذن الله.

جميع الحقوق محفوظة للغرفة التجارية الصناعية بأبها © 2018